شباب 6 ابريل دعوة للتفاؤل

السبت، 28 يونيو، 2008

اليوم حضرت مؤتمر شباب 6 ابريل المؤتمر في المجمل المؤتمر كان ناجح للغاية و يعطي انطباع جيد حول شباب مصر الذي لم يفقد يوما حيويته لكن هناك بعض الاشياء الخاطئة التي وقع فيها منظمو المؤتمر و منها عدم التنظيم حيث كان يلاحظ بعض الهرجلة في اثناء انعقاد المؤتمر كان يلاحظ ايضا اقتصار الدعوة على الفيس بوك و مواقع الانترنت و هو الامر الذي ادى بقاء الدعوة محصورة فقط بين مستخدمي الفيس بوك و متابعي المدونات لا غير و كأن شباب 6 ابريل لم يستفيدوا بعد من درس 4 مايو و كذلك هذا الاسلوب في الدعاية يعطي ايحاء بأستمرار الحركة في طابعها الالكتروني النخبوي و كانها ما زالت على الفيس بوك
و لكن تلك العيوب و الاخطاء يمكن ان يتم تلافيها في الخطوات القادمة و التحركات القادمة حيث الحركة لم تكتسب الخبرات الكافية لتؤهلها لتنظيم مثل تلك الاحداث بتلك الاهمية في وقت قصير خاصة مع ملاحظة نقص الكوادر المؤهلة لذلك

الخبز و الحرية مطالب كل شريف

يلاحظ ان شباب 6 ابريل لم يكتفوا بتلك المطالب السياسية او مطالب الاصلاح الديمقراطي بل انهم استطاعوا ان يوازنوا بين المعركة السياسية و مطالب الاصلاح و المطالب الاجتماعية و هو الخطأ الذي وقعت فيه جميع الحركات السياسية المصرية مثل حركة كفاية و جماعة الاخوان المسلمين الامر الذي كان يؤدي نفور الشعب المصريين و ابتعادهم اكثر فأكثر عن ممارسة اي دور سياسي او ان يشاركهم في فعاليتهم السياسية فجاءت تلك الحركات السياسية و الحراك السياسي كالشجرة من غير جذر و سرعان ما توفيت اكلينكيا
و لكن مع نهايات عام 2006 و حتى الان ظهر نوع جديد من الحراك الاجتماعي الذي كان بعيد البعد عن ذاك الحراك السياسي النخبوي خرج ذلك الحراك من المصانع و عنابر الانتاج و تجلى في اضرابات العمال في كل ربوع المحروسة خرج ذلك الحراك و لم يجد مشروع سياسي ينضوي تحته حتى قوى اليسار المصري كانت مفتتة و غير قادرة على ان تقود تلك التحركات فكان مشروع 6 ابريل الذي كان بالاساس حركة اجتماعية هدفها تخفيض الاسعار و ربط الاجور و خرجت دعوة مشروع 6 ابريل من رحم اضراب عمال المحلة و هوا الامر الذي لم تعهده الحركات السياسية المصرية اجمع و قد كان اضراب 6 ابريل اول سلالم الصعود الى حركات الاحتجاج الاجتماعية الطابع و مع اشتداد الضربات الامنية و ما تلى اضراب 6 ابريل من احداث ادرك الجميع ان تلك التحركات الاجتماعية يجب ان لا تكون مفصولة عن الحراك السياسي فكان مشروع حركة 6 ابريل الذي يوازن حتى الان بأمتياز ما بين التحركات الاجتماعية الطابع و يتجلى ذلك في وقوفهم مع فلاحي سراندو و وقوفهم مع اهالي دمياط ضد اجريوم و التحركات سياسية الطابع مثل وقوقهم من اجل الحرية ضد قانون الطوارئ و ووقوفهم مع ابراهيم عيسى المحال الى المحاكمة
و يلاحظ انه يجب على حركة شباب 6 ابريل ان يوزنوا ما بين المشروع السياسي و الحركات الاجتماعية حتى لا نكتب شهادة وفاتها مثل حركات اخرى كثيرة فشلت في ذلك مثل كفاية التي نستطيع ان نسجل شهادة وفاتها رسميا


الوريث الشرعي لكفاية
في اعتقادي الشخصي اعتبر ان حركة شباب 6 ابريل تكاد ان تكون الوريث الشرعي لحركة كفاية و ذلك الامر ليس بالامر باليسير حيث ان كفاية رغم خمولها في الفترات و ابتعادها بشكل كبير عن الحركات الاجتماعية و لكن لا نستطيع ان ننكر دورها في احياء الشارع السياسي المصري جيث انها اتت بعد فترة طويلة عجاف من خمول الحركات الاحتجاجية سواء كانت سياسية او اجتماعية و كما انها حركت العديد من الشباب المصري الذي كان في يوم من الايام شباب مغيب بشكل ما او بأخر عن السياسة و جيث اني اعتبر نفسي من ذلك الشباب الذي تحرك مع كفاية و شرب من بحر الحرية الذي فجرته كفاية في صحراء القهر المباركي فأرى ان ذلك الامر ليس باليسير او بالسهل

6 ابريل و نظرة مستقبلية
حتى الان لم يتضح بعد اي اتجاه ستلسكه 6 ابريل حيث ما زالت دعاوي الاحداث لها تقتصر على الفيس بوك فقط كما انها تكاد تكون دعوات مفاجأة كما ان هيكل الحركة لم يتضح بعد حيث لا احد كيف يصل ان الحركة و كيف يستطيع ان يساهم فيها و كيف يستطيع على ان يشارك في الفعاليات التي تنظمها كما يلاحظ قصور الحركة في الوصول الى اولئك الذين لا يملكون انترنت فالحركة لم تستطع بعد ان تصل الى جموع المواطنيين العادينن في الشوارع و حواري عدا محاكمة فلاحي سراندو
و لكن السؤال المشروع هل ستستمر تلك الحركة حركة شباب انترنت فقط ام انها ستتسع و تشمل جميع العديد من المواطنيين العاديين
و هل ايضا ستستمر كمشروع جبهوي موحد ما بين شباب مختلفون في ارائهم السياسية و افكارهم الخاصة و ما بين افراد غير مسيسين

في الفترة الحالية لا يمكن الاجابة على اي من الاسئلة الاتية حيث ان الحركة في مازالت في طور النشأة و الطفولة و لكن في الفترات القادمة من الممكن ان نجيب على تلك الاسئلة بالايجاب او بالسلب

المقاومة مستمرة

الخميس، 26 يونيو، 2008

مازلنا نسمع اصداء الاضرابات في مصانع المحروسة و مازالت فؤوس الفلاحون تشق الارض و تدافع عن اراضيهم ضد سياسات الاقطاع الجديدة و مازالت البرلس ثائرة و لم تهدأ و انتصرت دمياط على جلادو اجريوم و انتصر الفلاحين في سراندوا على اقطاعيين العصر الجديد و لم تفلح سياسات الليبرالية الجديدة و ادواتها القمعية في وقف قهر ارادة البروليتاريا و فتح عمال العامرية ثغرة التحرير في جدران المصنع الذي كانوا محاصرون فيه و مازال عمال المحلة يتوعدون بالاضراب القادم في يوليو و لم تقمعهم الليبرالية الجديدة في يومي السادس و السابع من ابريل بل استمروا في صمودهم العظيم حقا ان المقاومة مستمرة فتحية الى اولئك المعتصمون في اسبانيا للغزل و النسيج و تحية الى اولئك الذين يدافعون عن حقوقهم في العيش بكرامة في ابورجيلة تحية الى شهدء العمال نضالهم تحية الى خميس و البقري شهداء العمال

شبح يخيم على اوربا

السبت، 21 يونيو، 2008

(كارل ماركس)
هناك شبح يخيم على اوروبا ...
والعائلات القديمة تغلق النوافذ، توصد الابواب
والاب يهرع فى الظلام الى البنوك
ويتوقف نبضة فى البورصة ويحلم فى الليل بالحرائق ،
بالمواشى تحترق،
وبانة سيجد اللهب بدل القمح،
وبدل الحبوب شرارات، صناديق
صناديق حديدية مليئة بالشرر
حيث تكون،
اين تكون؟
والفلاحون يجوسون دمائنا
ماهذا؟
- فلنغلق،
فلنغلق الحدود سريعا
انظروة يتقدم مع الريح الشرقية
ريح سهوب الجوع الحمراء
لاتدعوا العمال يسمعون صوتة
لاتسمحوا لصفيرة بالدخول الى المصانع
لاتدعوا رجال الحقول يلمحون منجلة المشرع

اوقفوة!
لانة يقفز البحار ، يجتاز كل الجغرافيا،
لانة يختفى فى اقبية سفن الشحن
ويتحدث الى الوقادين ويسحبهم ملوثين
بالسناج الى سطح المراكب
ويجعل الحقد والبؤس يتمردان
وطواقم السفن تنتفض
اغلقوا السجون!
فصوتة سيفجر الجدران ما هذا ؟
*******
- اما نحن فنتبعة،
ننزلة عن الريح الشرقية التى تحملة
ونسالة عن السهوب الحمراء،
عن السلام والقمح
نجلسة على مائدة الفلاح الفقير
ونقدمة ليتعرف الى صاحب المصنع
ونجعلة يقود الاضرابات والمظاهرات
ويتحدث الى الجنود والبحارة
ويرى مكاتب صغار الموظفين،
ويرفع قبضتة ويصرخ فى برلمانات الذهب والدم
شبح يخيم على اوروبا،
على العالم
نحن نسمية رفيقا

رفائيل البيرتي

منقول من مدونة على اسم مصر

كلمات حمقاء 4

اريد ان اكتب اريد ان امسك قلمي و ان اخط تلك الحروف الساحرة اريد ان اعبر عن ما بداخلي
اريد ان اوصف معاناة بشر بجواري اراهم يتباكون عن مجد قد فقدوه ينتحرون من اجل خبز لا يجدوه
اريد ان اوصف قطيع يخاف من شبح ذئب لا يروه فيتكدسون فوق بعضهم خوفا من ذاك الشبح الغامض
يتكدسون فوق بعضهم في محارق الموت و يتكوسوا في طوابير طويلة يقتلون بعضهم البعض من اجل الفتات
بينما غيرهم يتمتعوا بما ينتجوه لكن ذاك القطيع يرفض ان يتحرك و ان يأخذ ما انتجه ليتمتع به خوفا من شبح الذئب

اضراب

الجمعة، 20 يونيو، 2008

بأسم رب المضربين في الارض
ايها الناس لا يخدعكم اولئك الملعونون في الارض
لا تقرءوا اشعارهم الكاذبة و لا تسمعوا طربهم الخادع
ايها لا تصدقوا كتابهم و لا تقرؤا قذاروتهم التي يلعقون بها احذية اسيادهم
فبأسم رب المضربين
اضربوا ثوروا تحيوا املاؤا الدنيا ضجيجا
انشروا ثورتكم المباركة في نواحي الكون
اصرخوا بعلو اصواتكم لكيلا ينام العالم
على اولئك المحرمون و الفقراء
اوقظوا ضمير العالم افتحوا عينيه
و ان لم يرد افتحوها
له بالقنابل و الرصاص

كلمات حمقاء 3

ايتها العرافة المقدسة اخبريني من اين اتيت
اخبريني عن حياتي الماضية اخبريني عن ذكرياتي
ايتها العرافة جئت اليكي فاقد ذاكرتي ارجوكي انجديني
ساعديني لاتذكر من اين اتيت ساعديني لاتذكر اشيائي الصغيرة

كلمات حمقاء 2

الخميس، 19 يونيو، 2008

امشي ممضيا في تلك الظلمات امشي في ذلك الطريق الحالك السواد محاولا جمع اغراضي القديمة محاولا جمع اشيائي الصغيرة اعصر ذاكرتي المنهكة في محاولة لتذكر من انا فأنا جسد بلا روح انسان يتحرك بدون وجهة اتحرك في كل الطرق بدون هدي احاول ان اتذكر من اين اتيت و كيف اتيت الى هنا لست ادري كل تلك الاشياء الصغيرة و لكني ادري شيئا واحد هو ان حياتي تمضي و مازال العمر يتقدم و لم احقق احلامي التي لا ادري ما هي لكي احققها

كلمات حمقاء

لا ادري لما ذا فعلتها اليوم و قررت ان اكتب و ان اسجل خواطري و لا ادري لماذا اليوم من جميع الايام التي قررت فيها ان اكتب و ان اعبر و ان اصرخ بكلماتي عبر حواجز الزمن و ان اجعلها خالدة و لا ادري اهذه الكلمات هي هرطاقات كالتي سبقتها ام انها تلك السخافات التي اعتدت اكتبها لا ادري لكني اؤمن بشئ واحد هو ان تلك الكلمات ستكون هي السلاح الذي احتمي به ضد الزمن و غدره ستكون املي في المستقبل